الواجهة الرئيسية I منتديات خزامى نجد I  إتصل بنا
 
 
دواوين الشعراء
القصيدة
قصيدة شـرّفتي الشهادة للشاعر سعد بن مسهوج
 

تابع جديدي سجل زواري إهداء القصيدة رشح قصيدتي فهرس ديواني




المكان : دولة الامارت

الزمان : اثناء تكريم الاوائل على دولة الامارات




هذه القصيدة كتبتها بالبنت التي تعاني من سرطان في الدم ..والتي رغم مرضها الا انها جاهدت بالدراسه ..حتى تاخذ المركز الثاني على دولة الامارت في الثانويه العامة القسم الادبي ..98.6%
واثناء تكريمهاااا وبعد ان وصل اليها المايكروفون بدت تبكي وابكت من حولها سوا من الحضور او المشاهدين..عندما كانت تناشد الشيوخ لعلاجها في الخارج ..

وهذه بعض تقاطيع كلامها المتـزاحم مع الدمـــــــــوع !!

تكفوووووووون عالجوني ابـ مووووووووت !!!!!!!!!!


هذه بعض الابيات تخليد لطموحها و إرادتها ..

وانا الصراحه الان لا اعرف مصير تلك الفتاة.



اي طموح .. و أي شموخ .. وأي إراده =تملكين الدنـيـا في عزم و أمـل
حتى في صبـرك تملكتي الرياده =والله فــي عدله مــا ينسى عمل
كم وطيتي الجرح والجرح يتمادا= كم سعيتي ولا عرف دربك ملل
كنتي قدوة للي في قلبه هواده =وصرتي رايه للي في عمره همل
لا خضعتي لجرح ولا طعتي عناده =ولا عرفك اليأس في زود الحمل
وما ألومك يوم شرفتي الشهادة =لك طرى حزنك ودمعك انهمل
والحضــور اللى تقطع به فؤاده =واللي من دمعه شرب لينه ثمل
الله في عونك وهـو كـافل عباده=اطلبي الرحمة وزيدي بالعمل
الله يبلا .. والله له شانه ومراده =والله يجزي من على البلوة صمل


.
.
.
وصلني مؤخرا ان الفتاة انتقلت الى رحمة الله ..ان لله وان اليه راجعون







الله يرحمهاا ولا عندي زيــادة= انتهى فيها الكمال ولا اكتمل
يبقى ذكراها..واذا طرو الشهادة= فاح عطر ترابها فرقا الشمل







سعد مسهوج العلاطي





----------------------------------------------------------------------------------------

هذا بعض ما كتب عنها ..من موضوع في منتدى الفجر الاسلامي وقد كتب عنها الكثير في جميع المواقع تقريبا ..




أخي .. لله درك كم آلمتنا وكم أرجعتنا لتلك الايام التي كانت ديانا فيها بيننا .. رغم أني لم أعرفها معرفة شخصية ..إلا أن زميلاتي في المدرسة كن ممن اختلط بها وعاشرها .. فقد كانت مثالا يحتذى به في الاخلاق والادب والتفوق .. وتوجت كل هذا بتفوقها في اختبارات الثانوية العامة حتى كأنها غطت على كل المتفوقين حولها ..

ديانا رحلت .. وتركت الدنيا .. ولكن ذكراها باقية في القلوب ..

وأطلقت الصحافة الإماراتية على ديانا لقب "أميرة التفوق" لتمكنها من اجتياز امتحانات الثانوية العامة بتفوق، فبينما هي تتلقى العلاج اللازم في مستشفى "توام" المختص بمدينة العين فقد فاجأت الجميع بتفوقها وحصولها على نسبة 98.9 لتحصل على المركز الثالث.

وقد تكفل الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بكافة نفقات علاجها في الخارج .. وقبل مغادرتها الإمارات اختلطت مشاعر كل من عرفها بمن فيهم الإعلاميون وإدارة مستشفى توام، وودعها الجميع بالدموع، بينما قابلتهم هي بابتسامة الأمل والتفاؤل والطلب بالدعاء لها بالشفاء..وحصلت أميرة التفوق على تكريم خاص قبل سفرها من السفارة السورية في أبوظبي، ومن العديد من الجهات والمؤسسات سواء الرسمية أو الخاصة في دولة الإمارات، وذلك تقديراً لقدرتها وإرادتها التي قهرت ظروفها المرضية الصعبة مقدمة نموذجاً مشرفاً للإيمان وتجاوز المحن والصبر على الألم الجسدي والنفسي...

شكرا لك لهذه الرائعه التي نقلتها لنا أخي الكريم


رحم الله ديانا وغفر لها ولوالديها وشقيقها ..



- الفجر

-------------------------------------------------


كنت من المهتمين بمتابعة اخبار ديانا من خلال الصحف وقد اعجبت بشجاعتها في مواجهة المرض وتمسكها بكتاب الله دائما
وكم حزنت حين علمت بانها فارقت الحياة


كانت اميرة التفوق وما زالت باذن الله

هذه سيرة الطيب حتى لو وري الثرى فان ذكره في الارض موجود
وبقايا لمساته على القلوب باق

رحمها الله تعالى واسكنها فسيح جناته




-براءة


-------------------------------------------------------------


كانت ديانا من اكثر طلاب الدولة شغلا لجميع وسائل الاعلام والاهالي على حد سواء حتى انني اعتقد ان اولياء الامور في تلك الفترة كانوا يدعون لديانا اكثر من دعواتهم لأبنائهم لأنها بالفعل كانت مثلا نادرا في هذا الوقت على قوة الاصرار والعزيمة
غفر الله لها


-الامل


-----------------------------------------------------------

رحم الله أميرة التفوق ديانا..و جعلها مثلاً يحتذى به لدى طلابنا و طالباتنا..

كانت..ولا تزال..رمزاً للأمل و الثبات الإرادة..

رحمها الله و أسكنها فسيح جناته..ورحم الله أموات المسلمين..





-غربة الروح



---------------------------------------------------
---------------------------------------------------


لا يسعني ما اقوله بعد ما قيل عنها !!


او بالاحرا ما قالته لنا وللعالم ..




- سعد مسهوج

نشرت بتاريخ 30-10-2005


 


Powered by Dawaween V 1.03
تصميم - برمجة

تصميم : الرّاسم لخدمات التصميم برمجة : أبعاد الإنترنت للتطوير